المصـــــــــــراوية

المصـــــــــــراوية

 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4 ... 43 ... 84  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء 27 ديسمبر 2016 - 10:45

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

 عن ابن عباس ما قَالَ: قَالَ رَسُول الله : ((نِعْمَتَانِ مَغبونٌ فيهما كَثيرٌ مِنَ النَّاسِ: الصِّحَّةُ، وَالفَرَاغُ)). رواه. البخاري.
في هذا الحديث: أنَّ من لم يعمل في فراغه وصحته فهو مغبون. قال الله تعالى: {يَوْمَ يَجْمَعُكُمْ لِيَوْمِ الْجَمْعِ ذَلِكَ يَوْمُ التَّغَابُنِ} [التغابن: 9].
وفي الحديث: ((اغْتَنِمْ خَمْسًا قَبْلَ خَمْسٍ: شَبَابَكَ قَبْلَ هَرَمِكَ، وَصِحَّتَكَ قَبْلَ سَقَمِكَ، وَفَرَاغَكَ قَبْلَ شُغْلِكَ، وَغِنَاكَ قَبْلَ فَقْرِكَ، وَحَيَاتِكَ قَبْلَ مَوْتِكَ))





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كاتب الموضوعرسالة
العابد



عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء 27 ديسمبر 2016 - 10:53

عن سعد بن أبي وقاص قال: كنا مع النبي ستة نفر، فقال المشركون للنبي : اطرد هؤلاء لا يجترئون علينا، وكنت أنا وابن مسعود. ورجل من هذيل وبلال ورجلان لست أسميهما، فوقع في نفس رسول الله ما شاء الله أن يقع فحدث نفسه، فأنزل الله تعالى: {ولا تطرد الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه} [الأنعام: 52]. رواه مسلم.
في بعض كتب التفسير أنهم لما عرضوا ذلك على النبي فقالوا له: اجعل لنا يوما ولهم يوما، فهم النبي بذلك فأنزل الله: {ولا تطرد الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه} [الأنعام: 52]، فنهاه عن طردهم ووصفهم بأحسن أوصافهم، وأمر بأن يصبر نفسه معهم فكان رسول الله إذا رآهم يقول: ((مرحبا بالذين عاتبني الله فيهم)). وإذا جالسهم لم يقم عنهم، حتى يكونوا هم الذين يبدأون بالقيام.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء 27 ديسمبر 2016 - 10:54

وعن أبي هريرة قال: قال رسول الله : ((استوصوا بالنساء خيرا؛ فإن المرأة خلقت من ضلع، وإن أعوج ما في الضلع أعلاه، فإن ذهبت تقيمه كسرته، وإن تركته، لم يزل أعوج، فاستوصوا بالنساء)). متفق عليه.
وفي رواية في الصحيحين: ((المرأة كالضلع إن أقمتها كسرتها، وإن استمتعت بها، استمتعت وفيها عوج)).
وفي رواية لمسلم: ((إن المرأة خلقت من ضلع، لن تستقيم لك على طريقة، فإن استمتعت بها استمتعت بها وفيها عوج، وإن ذهبت تقيمها كسرتها، وكسرها طلاقها)).
قوله: ((عوج)) هو بفتح العين والواو.
العوج: بفتحتين في الأجساد، وبكسر العين في المعاني فالصواب الكسر، قال الله تعالى: {الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا} [الكهف: 1]
وفي الحديث: إشارة إلى أن حواء خلقت من ضلع آدم عليهما السلام، وأن طبيعة المرأة الاعوجاج فلا بد من الصبر عليهن والرفق بهن.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء 27 ديسمبر 2016 - 10:54

وعن أبي هريرة قال: قال رسول الله : ((إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشه فلم تأته، فبات غضبان عليها، لعنتها الملائكة حتى تصبح)). متفق عليه.
وفي رواية لهما: ((إذا باتت المرأة هاجرة فراش زوجها لعنتها الملائكة حتى تصبح)).
وفي رواية قال رسول الله : ((والذي نفسي بيده ما من رجل يدعو امرأته إلى فراشه فتأبى عليه إلا كان الذي في السماء ساخطا عليها حتى يرضى عنها)).
في هذا الحديث: دليل على تحريم امتناع المرأة إذا طلبها زوجها للجماع، وأنه يوجب سخط الله عليها، ولهذا لعنتها الملائكة.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء 27 ديسمبر 2016 - 10:55



عن أبي هريرة قال: قال رسول الله : ((دينار أنفقته في سبيل الله، ودينار أنفقته في رقبة، ودينار تصدقت به على مسكين، ودينار أنفقته على أهلك، أعظمها أجرا الذي أنفقته على أهلك)). رواه مسلم.
فيه: أن النفقة الواجبة أعظم أجرا من المندوبة.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 8:56



عن أبي هريرة ، عن النَّبيّ ، قَالَ: ((لَقدْ رَأيْتُ رَجُلًا يَتَقَلَّبُ في الجَنَّةِ في شَجَرَةٍ قَطَعَهَا مِنْ ظَهْرِ الطَرِيقِ كَانَتْ تُؤذِي المُسْلِمِينَ)). رواه مسلم.
وفي رواية: ((مَرَّ رَجُلٌ بِغُصْنِ شَجَرَةٍ عَلَى ظَهرِ طَرِيقٍ، فَقَالَ: وَاللهِ لأُنْحِيَنَّ هَذَا عَنِ المُسْلِمينَ لا يُؤذِيهِمْ، فَأُدخِلَ الجَنَّةَ)).
وفي رواية لهما: ((بَيْنَمَا رَجُلٌ يَمْشي بِطَريقٍ وَجَدَ غُصْنَ شَوكٍ عَلَى الطريقِ فأخَّرَه فَشَكَرَ اللهُ لَهُ، فَغَفَرَ لَهُ)).
في هذا الحديث: فضيلة كل ما نفع المسلمين وأزال عنهم ضررًا، وأنَّ ذلك سبب للمغفرة ودخول الجنة.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 8:57

عن أبي حمزةَ أنسِ بنِ مالكٍ الأنصاريِّ- خادِمِ رسولِ الله - قَالَ: قَالَ رَسُولُ الله : ((للهُ أفْرَحُ بِتَوْبَةِ عَبْدِهِ مِنْ أَحَدِكُمْ سَقَطَ عَلَى بَعِيرهِ وقد أضلَّهُ في أرضٍ فَلاةٍ)). مُتَّفَقٌ عليه.
وفي رواية لمُسْلمٍ: ((للهُ أَشَدُّ فَرَحًا بِتَوبَةِ عَبْدِهِ حِينَ يتوبُ إِلَيْهِ مِنْ أَحَدِكُمْ كَانَ عَلَى رَاحِلَتهِ بأرضٍ فَلاةٍ، فَانْفَلَتَتْ مِنْهُ وَعَلَيْهَا طَعَامُهُ وَشَرَابهُ فأَيِسَ مِنْهَا، فَأَتى شَجَرَةً فاضطَجَعَ في ظِلِّهَا وقد أيِسَ مِنْ رَاحلَتهِ، فَبَينَما هُوَ كَذَلِكَ إِذْ هُوَ بِها قائِمَةً عِندَهُ، فَأَخَذَ بِخِطامِهَا، ثُمَّ قَالَ مِنْ شِدَّةِ الفَرَحِ: اللَّهُمَّ أنْتَ عَبدِي وأنا رَبُّكَ! أَخْطَأَ مِنْ شِدَّةِ الفَرَحِ)).
في هذا الحديث: محبة الله تعالى لتوبة عبده حين يتوب إليه، وأنه يفرح بذلك فرحًا شديدًا يليق بجلاله.
وفيه: أنَّ ما قاله الإنسان في حال دهشته وذهوله لا يؤاخذ به.
وفيه: ضرب المثل بما يصل إلى الأفهام من الأمور المحسوسة.
وفيه: بركة الاستسلام لأمر الله تعالى.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 8:58




عن أبي يحيى صهيب بن سنانٍ ، قَالَ: قَالَ رسولُ الله : ((عَجَبًا لأمْرِ المُؤمنِ إنَّ أمْرَهُ كُلَّهُ لَهُ خيرٌ ولَيسَ ذلِكَ لأَحَدٍ إلا للمُؤْمِن: إنْ أَصَابَتْهُ سَرَّاءُ شَكَرَ فَكانَ خَيرًا لَهُ، وإنْ أصَابَتْهُ ضرَاءُ صَبَرَ فَكانَ خَيْرًا لَهُ)). رواه مسلم.
في هذا الحديث: فَضْلُ الشكر على السّرّاء والصبر على الضرّاء، فمن فعل ذلك حصل له خيرُ الدارين، ومَنْ لم يشكر على النعمة، ولم يصبر على المصيبة، فاته الأَجر، وحصل له الوِزْر.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 8:59



عن أبي سفيانَ صَخرِ بنِ حربٍ في حديثه الطويلِ في قصةِ هِرَقْلَ، قَالَ هِرقلُ: فَمَاذَا يَأَمُرُكُمْ؟- يعني: النَّبيّ قَالَ أبو سفيانَ: قُلْتُ: يقولُ: ((اعْبُدُوا اللهَ وَحدَهُ لا تُشْرِكوُا بِهِ شَيئًا، وَاتْرُكُوا مَا يَقُولُ آبَاؤُكُمْ، ويَأْمُرُنَا بالصَلاةِ، وَالصِّدْقِ، والعَفَافِ، وَالصِّلَةِ)). مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
الصدق من أشرف مكارم الأخلاق، وهو محبوب عند الخالق والمخلوق.
والعفاف: الكف عن المحارم، وخوارم المروءة.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 8:59



عن ابنِ عباسٍ ما، قَالَ: كنت خلف النَّبيّ يومًا، فَقَالَ: ((يَا غُلامُ، إنِّي أعلّمُكَ كَلِمَاتٍ: احْفَظِ اللهَ يَحْفَظْكَ، احْفَظِ اللهَ تَجِدْهُ تُجَاهَكَ، إِذَا سَألْتَ فَاسأَلِ الله، وإِذَا اسْتَعَنْتَ فَاسْتَعِنْ باللهِ. وَاعْلَمْ: أنَّ الأُمَّةَ لَوْ اجْتَمَعَتْ عَلَى أنْ يَنْفَعُوكَ بِشَيءٍ لَمْ يَنْفَعُوكَ إلا بِشَيءٍ قَدْ كَتَبهُ اللهُ لَكَ، وَإِن اجتَمَعُوا عَلَى أنْ يَضُرُّوكَ بِشَيءٍ لَمْ يَضُرُّوكَ إلا بِشَيءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللهُ عَلَيْكَ، رُفِعَتِ الأَقْلاَمُ وَجَفَّتِ الصُّحفُ)). رواه الترمذي، وَقالَ: ((حديث حسن صحيح)).
وفي رواية غيرِ الترمذي: ((احْفَظِ الله تَجِدْهُ أَمَامَكَ، تَعرَّفْ إِلَى اللهِ في الرَّخَاءِ يَعْرِفكَ في الشِّدَّةِ، وَاعْلَمْ: أنَّ مَا أَخْطَأكَ لَمْ يَكُنْ لِيُصِيبكَ، وَمَا أصَابَكَ لَمْ يَكُنْ لِيُخْطِئَكَ، وَاعْلَمْ: أنَّ النَّصْرَ مَعَ الصَّبْرِ، وَأَنَّ الفَرَجَ مَعَ الكَرْبِ، وَأَنَّ مَعَ العُسْرِ يُسْرًا)).
هذا الحديث أصل عظيم في مراقبة الله، ومراعاة حقوقه، والتفويض لأمره، والتوكل عليه، وشهود توحيده وتفرُّده، وعجز الخلائق كلَّهم وافتقارهم إليه.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 9:00


عن ابن مسعودٍ : أنَّ النَّبيّ كَانَ يقول: ((اللَّهُمَّ إنِّي أَسألُكَ الهُدَى، وَالتُّقَى، وَالعَفَافَ، وَالغِنَى)). رواه مسلم.
الهدى: الرشاد.
والتقى: امتثال الأوامر واجتناب النواهي.
والعفاف: التنزه عما لا يباح، وما لا يليق بالمروءة.
والغنى: غنى النفس، والاغتناء عما في أيدي الناس.
وفيه: شرف هذه الخصال والالتجاء إلى الله في سائر الأحوال.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 9:00

عن ابن عباس ما أيضًا، قَالَ: حَسْبُنَا اللهُ وَنِعْمَ الوَكِيلُ، قَالَهَا إِبرَاهيمُ حِينَ أُلقِيَ في النَّارِ، وَقَالَها مُحَمَّدٌ حِينَ قَالُوا: إنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إيْمانًا وَقَالُوا: حَسْبُنَا الله ونعْمَ الوَكيلُ. رواه البخاري.
وفي رواية لَهُ عن ابن عَبَّاسٍ ما، قَالَ: كَانَ آخر قَول إبْرَاهِيمَ حِينَ أُلْقِيَ في النَّارِ: حَسْبِي الله ونِعْمَ الوَكِيلُ.
قوله: {حسبنا الله}، أي: هو كافينا. {ونعم الوكيل}، أي: الموكول إليه الأمور.
ورُوي أنَّ إبراهيم لما أرادوا إلقاءه في النار، رفع رأسه إلى السماء فقال: ((اللَّهُمَّ أنت الواحدُ في السماء، وأنا الواحد في الأرض، ليس أحدٌ يعبدك غيري، حسبي الله ونعم الوكيل)). فقال الله عزَّ وجلّ: {يَا نَارُ كُونِي بَرْدًا وَسَلَامًا عَلَى إِبْرَاهِيمَ} [الأنبياء: 69].



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 9:01

عن جابر قَالَ: قَالَ رجل للنبي يَومَ أُحُد: أَرَأيتَ إنْ قُتِلتُ فَأَيْنَ أَنَا؟ قَالَ: ((في الجنَّةِ)) فَأَلْقَى تَمَرَاتٍ كُنَّ في يَدِهِ، ثُمَّ قَاتَلَ حَتَّى قُتِلَ. مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
في هذا الحديث: المبادرة إلى الخير، والمسارعة إليه.
وفيه: ما كان الصحابة عليه من حب نصر الإسلام، والرغبة في الشهادة ابتغاء مرضاة الله وثوابه.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 9:02

عن ابن عباس ما قَالَ: قَالَ رَسُول الله : ((نِعْمَتَانِ مَغبونٌ فيهما كَثيرٌ مِنَ النَّاسِ: الصِّحَّةُ، وَالفَرَاغُ)). رواه. البخاري.
في هذا الحديث: أنَّ من لم يعمل في فراغه وصحته فهو مغبون. قال الله تعالى: {يَوْمَ يَجْمَعُكُمْ لِيَوْمِ الْجَمْعِ ذَلِكَ يَوْمُ التَّغَابُنِ} [التغابن: 9].
وفي الحديث: ((اغْتَنِمْ خَمْسًا قَبْلَ خَمْسٍ: شَبَابَكَ قَبْلَ هَرَمِكَ، وَصِحَّتَكَ قَبْلَ سَقَمِكَ، وَفَرَاغَكَ قَبْلَ شُغْلِكَ، وَغِنَاكَ قَبْلَ فَقْرِكَ، وَحَيَاتِكَ قَبْلَ مَوْتِكَ))




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 9:03



عن عائشة ا، قَالَتْ: مَا صلّى رَسُول الله صلاةً بَعْدَ أنْ نَزَلتْ عَلَيهِ: {إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللهِ وَالْفَتْحُ} إلا يقول فِيهَا: ((سُبحَانَكَ رَبَّنَا وَبِحَمْدِكَ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي)). مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
وفي رواية في الصحيحين عنها: كَانَ رَسُول الله يُكْثِرُ أنْ يقُولَ في ركُوعِه وسُجُودهِ: ((سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ رَبَّنَا وَبِحَمدِكَ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي))، يَتَأوَّلُ القُرآنَ.
معنى: ((يَتَأَوَّلُ القُرآنَ)) أي يعمل مَا أُمِرَ بِهِ في القرآن في قوله تَعَالَى: {فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَاسْتَغْفِرْهُ}.
وفي رواية لمسلم: كَانَ رَسُول الله يُكثِرُ أنْ يَقُولَ قَبلَ أنْ يَمُوتَ: {إذا جَاءَ نَصْرُ اللهِ وَالْفَتْحُ} … إِلَى آخِرِ السورة.
وفي رواية لَهُ: كَانَ رسولُ الله يُكثِرُ مِنْ قَولِ: ((سبْحَانَ اللهِ وَبِحَمدِهِ أسْتَغفِرُ اللهَ وأتُوبُ إِلَيْهِ)). قَالَتْ: قُلْتُ: يَا رسولَ اللهِ، أَراكَ تُكثِرُ مِنْ قَولِ سُبحَانَ اللهِ وَبِحَمدهِ أسْتَغْفِرُ اللهَ وأتُوبُ إِلَيْه؟ فَقَالَ: ((أخبَرَني رَبِّي أنِّي سَأرَى عَلامَةً في أُمَّتي فإذا رَأيْتُها أكْثَرْتُ مِنْ قَولِ: سُبْحَانَ اللهِ وبِحَمدهِ أسْتَغْفرُ اللهَ وَأَتُوبُ إِلَيْه فَقَدْ رَأَيْتُهَا: {إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللهِ وَالْفَتْحُ} فتح مكّة، {وَرَأَيْتَ النَّاسَ يَدْخُلُونَ فِي دِينِ اللهِ أَفْوَاجًا * فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَاسْتَغْفِرْهُ إِنَّهُ كَانَ تَوَّابًا})).
في هذا الحديث: مواظبته على التسبيح والتحمد والاستغفار في ركوعه وسجوده، وأشرف أوقاته وأحواله.
وفيه: خضوعه لربه وانطراحه بين يديه، ورؤية التقصير في أداء مقام العبودية، وحق الربوبية.
وفيه: الحث على الازدياد من الخير في أواخر العمر.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 9:04

 عن أنس قال: كان أبو طلحة أكثر الأنصار بالمدينة مالا من نخل، وكان أحب أمواله إليه بيرحاء، وكانت مستقبلة المسجد وكان رسول الله يدخلها ويشرب من ماء فيها طيب. قال أنس: فلما نزلت هذه الآية: {لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون} [آل عمران: 92] قام أبو طلحة إلى رسول الله ، فقال: يا رسول الله، إن الله تعالى أنزل عليك: {لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون} [آل عمران: 92]، وإن أحب مالي إلي بيرحاء، وإنها صدقة لله تعالى، أرجو برها، وذخرها عند الله تعالى، فضعها يا رسول الله حيث أراك الله، فقال رسول الله : ((بخ! ذلك مال رابح، ذلك مال رابح، وقد سمعت ما قلت، وإني أرى أن تجعلها في الأقربين))، فقال أبو طلحة: أفعل يا رسول الله، فقسمها أبو طلحة في أقاربه، وبني عمه. متفق عليه.
قوله : ((مال رابح))، روي في الصحيحين ((رابح)) و((رايح)) بالباء الموحدة وبالياء المثناة، أي: رايح عليك نفعه، و((بيرحاء)): حديقة نخل، وروي بكسر الباء وفتحها.
في هذا الحديث: دليل على فضل إنفاق أحب الأموال على أقرب الأقارب، وأن النفقة عليهم أفضل من الأجانب.
وفيه: جواز دخول أهل الفضل للحوائط والبساتين، والاستظلال بظلها، والأكل من ثمرها، والراحة، والتنزه، إذا علم رضا المالك.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 9:04

عن أبي هريرة قال: أخذ الحسن بن علي ما تمرة من تمر الصدقة فجعلها في فيه، فقال رسول الله : ((كخ كخ إرم بها، أما علمت أنا لا نأكل الصدقة))!؟ متفق عليه.
وفي رواية: ((أنا لا تحل لنا الصدقة)).
وقوله: ((كخ كخ)) يقال: بإسكان الخاء، ويقال: بكسرها مع التنوين وهي كلمة زجر للصبي عن المستقذرات، وكان الحسن صبيا.
في هذا الحديث: دليل على منع الصبي عما يحرم على المكلف.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 9:05



وعن ابن عمر وعائشة ما قالا: قال رسول الله : ((ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت أنه سيورثه)). متفق عليه.
في هذا تعظيم حق الجار، والاعتناء به، والاهتمام بشأنه.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 9:06

عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن مسعود قال: سألت النبي : أي العمل أحب إلى الله تعالى؟ قال: ((الصلاة على وقتها))، قلت: ثم أي؟ قال: ((بر الوالدين))، قلت: ثم أي؟ قال: ((الجهاد في سبيل الله)). متفق عليه.
الحديث: دليل على أن الصلاة في وقتها أفضل الأعمال، وأن بر الوالدين أفضل من الجهاد.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 39695
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   الجمعة 6 يناير 2017 - 9:06

عن أبي بكرة نفيع بن الحارث قال: قال رسول الله : ((ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟))- ثلاثا- قلنا: بلى، يا رسول الله! قال: ((الإشراك بالله، وعقوق الوالدين))، وكان متكئا فجلس، فقال: ((ألا وقول الزور وشهادة الزور)). فما زال يكررها حتى قلنا: ليته سكت. متفق عليه.
الذنوب: فيها صغائر وكبائر. فالكبيرة: ما توعد صاحبها بغضب أو لعنة أو نار.
قوله: وكان متكئا فجلس، فقال: ((ألا وقول الزور وشهادة الزور)). سبب الاهتمام به، سهولة وقوع الناس فيه، وتهاونهم به، والحوامل عليه كثيرة من العداوة والحسد وغير ذلك؛ ولأن مفسدته متعدية إلى الغير.
وأما الشرك فإنه ينبو عنه القلب السليم، والعقوق يصرف عنه الطبع.
وقوله: (حتى قلنا: ليته يسكت)، أي: شفقة عليه.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 3 من اصل 84انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4 ... 43 ... 84  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المصـــــــــــراوية :: المنتديات الدينية :: السيرة النبوية { حبيبي يارسول الله } صل الله عليه وسلم-
انتقل الى: