المصـــــــــــراوية

المصـــــــــــراوية

 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 36 ... 68, 69, 70 ... 73 ... 77  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 2 ديسمبر 2017 - 11:06

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

عن أبي هريرةَ ، قَالَ: قَالَ رَسُول الله : ((كُلُّ سُلامَى مِنَ النَّاسِ عَلَيهِ صَدَقَةٌ، كُلَّ يَومٍ تَطلُعُ فِيهِ الشَّمْسُ: تَعْدِلُ بَينَ الاثْنَينِ صَدَقةٌ، وتُعِينُ الرَّجُلَ في دَابَّتِهِ، فَتَحْمِلُهُ عَلَيْهَا أَوْ تَرفَعُ لَهُ عَلَيْهَا مَتَاعَهُ صَدَقَةٌ، وَالكَلِمَةُ الطَيِّبَةُ صَدَقَةٌ، وبكلِّ خَطْوَةٍ تَمشيهَا إِلَى الصَّلاةِ صَدَقَةٌ، وتُميطُ الأذَى عَنِ الطَّريقِ صَدَقَةٌ)). مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
ورواه مسلم أيضًا من رواية عائشة رَضي الله عنها، قَالَتْ: قَالَ رَسُول الله : ((إنَّهُ خُلِقَ كُلُّ إنْسان مِنْ بَنِي آدَمَ عَلَى سِتِّينَ وثلاثمائة مفْصَل، فَمَنْ كَبَّرَ اللهَ، وحَمِدَ الله، وَهَلَّلَ اللهَ، وَسَبَّحَ الله، وَاسْتَغْفَرَ الله، وَعَزَلَ حَجَرًا عَنْ طَريقِ النَّاسِ، أَوْ شَوْكَةً، أَوْ عَظمًا عَن طَريقِ النَّاسِ، أَوْ أمَرَ بمَعْرُوف، أَوْ نَهَى عَنْ منكَر، عَدَدَ السِّتِّينَ والثَّلاثِمائَة فَإنَّهُ يُمْسِي يَومَئِذٍ وقَدْ زَحْزَحَ نَفسَهُ عَنِ النَّارِ)).
السُّلاَمَى: المِفْصل. فيصبح على ابن آدم كل يوم ثلاثمائة وستون صدقة بعدد مفاصله. فمن أتى بعددها من الطاعات الفعلية والقولية فقد أدّى شكر الله فيها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كاتب الموضوعرسالة
العابد



عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 10:52

عن أنس عن النبي صلى الله عليه و سلم قَالَ:
((مَنْ عَالَ جَارِيَتَيْن حَتَّى تَبْلُغَا جَاءَ يَوْمَ القِيَامَةِ أنَا وَهُوَ
 كَهَاتَيْنِ)) وضَمَّ أصَابِعَهُ.
رواه مسلم.
((جَارِيَتَيْنِ)) أيْ: بنتين.
في هذا الحديث :
الثواب العظيم لمن قام على البنات بالمؤونة و التربية
 حتى يتزوجن.. و كذلك الأخوات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 10:53




عن أَبي شُرَيحٍ خُوَيْلِدِ بن عمرو الخزاعِيِّ قَالَ:
قَالَ النَّبيّ صلى الله عليه و سلم :
((اللَّهُمَّ إنِّي أُحَرِّجُ حَقَّ الضَّعِيفَينِ:
اليَتِيم وَالمَرْأةِ)).
حديث حسن رواه النسائي بإسناد جيد.
و معنى ((أُحَرِّجُ)): أُلْحِقُ الحَرَجَ وَهُوَ الإثْمُ بِمَنْ ضَيَّعَ حَقَّهُمَا، وَأُحَذِّرُ
مِنْ ذلِكَ تَحْذِيرًا بَليغًا، وَأزْجُرُ عَنْهُ زجرًا أكيدًا.
أنما حرج النبي صلى الله عليه و سلم حق اليتيم و المرأة، لأنهما لا قوة
 لهما و لا ملجأ إلا إلى الله تعالى.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 10:54





عن مصعب بن سعد بن أَبي وقَّاص ما، قَالَ:
رَأى سعد أنَّ لَهُ فَضْلًا عَلَى مَنْ دُونَهُ، فَقَالَ النَّبيّ :
((هَلْ تُنْصرُونَ وتُرْزَقُونَ إلا بِضُعَفَائِكُمْ)).
رواه البخاري هكذا مُرسلًا، فإن مصعب بن سعد تابعيٌّ،
 ورواه الحافظ أَبُو بكر البرقاني في صحيحه متصلًا عن
 مصعب عن أبيه- .
قال ابن بطال:
تأويل الحديث أنَّ الضعفاء أشد إخلاصًا في الدعاء و أكثر
 خشوعًا في العبادة، لخلاء قلوبهم عن التعلق بزخرف الدنيا.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 10:54



عن أَبي الدَّرداءِ عُويمر قَالَ:
سمعتُ رَسُولَ الله ، يقول:
((ابْغُوني الضُّعَفَاء، فَإنَّمَا تُنْصَرُونَ وتُرْزَقُونَ، بِضُعَفَائِكُمْ)) .
رواه أَبُو داود بإسناد جيد.
الضعفاء : فقراء المسلمين، أي ائتوا بهم لأستعين بهم.
وفي رواية: ((ابغوني في الضعفاء)).
و في أحاديث الباب :
الانقطاع إلى الله سبحانه و إعانة الفقراء، و إغاثة المنقطعين و عدم
 رؤية النفس، و الحذر من التعرُّض لإيذاء أحد من الضعفاء.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 10:56





عن أَبي هريرة قَالَ:
قَالَ رَسُول الله صلى الله عليه و سلم :
(( اسْتَوْصُوا بالنِّساءِ خَيْرًا؛ فَإِنَّ المَرْأَةَ خُلِقَتْ مِنْ ضِلعٍ، وَإنَّ أعْوَجَ مَا في
الضِّلَعِ أعْلاهُ، فَإنْ ذَهَبتَ تُقيمُهُ كَسَرْتَهُ، وَإنْ تَرَكْتَهُ، لَمْ يَزَلْ أعْوجَ، فَاسْتَوصُوا
 بالنِّساءِ )).
مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
و في رواية في الصحيحين:
(( المَرأةُ كالضِّلَعِ إنْ أقَمْتَهَا كَسَرْتَهَا، وَإن اسْتَمتَعْتَ بِهَا، اسْتَمتَعْتَ
وفِيهَا عوَجٌ)).
و في رواية لمسلم:
((إنَّ المَرأةَ خُلِقَت مِنْ ضِلَع، لَنْ تَسْتَقِيمَ لَكَ عَلَى طَريقة، فإن اسْتَمْتَعْتَ
 بِهَا اسْتَمْتَعْتَ بِهَا وَفيهَا عوَجٌ، وإنْ ذَهَبْتَ تُقِيمُهَا كَسَرْتَها، وَكَسْرُهَا طَلاَقُهَا)).
قوله: ((عَوَجٌ)) هُوَ بفتح العينِ و الواوِ.
العوج: بفتحتين في الأجساد، و بكسر العين في المعاني فالصواب الكسر،
 قال الله تعالى: {الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجَا}
[الكهف: 1]

و في الحديث:
إشارة إلى أن حواء خلقت من ضلع آدم عليهما السلام، و أن طبيعة المرأة
 الاعوجاج فلا بد من الصبر عليهن و الرفق بهن






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 10:57

عن أَبي هريرة قَالَ:
قَالَ رَسُول الله صلى الله عليه و سلم:
((لا يَفْرَكْ مُؤْمِنٌ مُؤْمِنَةً إنْ كَرِهَ مِنْهَا خُلُقًا رَضِيَ مِنْهَا آخَرَ)) .
أَوْ قَالَ: ((غَيْرَهُ)).
رواه مسلم.
و قولُهُ: ((يَفْرَكْ)) هُوَ بفتح الياءِ و إسكان الفاء و فتح الراءِ
معناه: يُبْغِضُ .
يقالُ:
فَرِكَتِ المَرأةُ زَوْجَهَا، و َفَرِكَهَا زَوْجُهَا، بكسر الراء يفْرَكُهَا
بفتحها: أيْ أبْغَضَهَا .
و الله أعلم.
أي ليس لمؤمن أن يبغض زوجته المؤمنة، لأنه إن وجد
منها خلقًا يكرهه، كسوء خلق، رضي منها خلقًا يحبه،
كالعفاف و المعاونة، و نحو ذلك.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 10:57




عن أَبي سعيد الخدري عن النَّبيّ قَالَ:
((احْتَجَّتِ الجَنَّةُ والنَّارُ، فقالتِ النَّارُ: فِيَّ الجَبَّارُونَ وَالمُتَكَبِّرُونَ. وَقَالتِ الجَنَّةُ:
 فِيَّ ضُعَفَاءُ النَّاسِ وَمَسَاكِينُهُمْ، فَقَضَى اللهُ بَيْنَهُمَا: إنَّكِ الجَنَّةُ رَحْمَتِي أرْحَمُ
 بِكِ مَنْ أشَاءُ، وَإنَّكِ النَّارُ عَذَابِي أُعَذِّبُ بِكِ مَنْ أشَاءُ، وَلِكلَيْكُمَا عَلَيَّ مِلْؤُهَا)).
رواه مسلم.
في هذا الحديث:
فضل الضعفاء و المساكين العاملين بطاعة الله التاركين لمعاصيه.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 10:58




عن أَبي هريرة عن رَسُول الله قَالَ :
((إنَّهُ لَيَأتِي الرَّجُلُ العَظِيمُ السَّمِينُ يَوْمَ القِيَامَةِ لا يَزِنُ عِنْدَ اللهِ جَناحَ
 بَعُوضَةٍ)).
مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
في هذا الحديث :
أنَّ ذا القدر والجاه في الدنيا إذا لم يكن ذا تقوى، فليس له قدر عند الله.
و في الحديث الصحيح :
((ولا ينفعُ ذا الجد منك الجد)).
و في الحديث الآخر :
((إنَّ الله لا ينظر إلى صوركم وأموالكم ولكن ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم)).


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد



عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 11:00



عن أبي هريرة :
أنَّ امْرَأَةً سَوْدَاءَ كَانَتْ تَقُمُّ المَسْجِدَ، أَوْ شَابًّا، فَفَقَدَهَا، أَوْ فَقَدَهُ رسولُ
 الله ، فَسَأَلَ عَنْهَا، أو عنه، فقالوا: مَاتَ. قَالَ:
((أَفَلا كُنْتُمْ آذَنْتُمُونِي بِهِ)) فَكَأنَّهُمْ صَغَّرُوا أمْرَهَا، أَوْ أمْرهُ، فَقَالَ:
((دُلُّونِي عَلَى قَبْرِهِ أو قَبْرِهَا)) فَدَلُّوهُ فَصَلَّى عَلَيْهَا، ثُمَّ قَالَ:
((إنَّ هذِهِ القُبُورَ مَمْلُوءةٌ ظُلْمَةً عَلَى أهْلِهَا، وَإنَّ اللهَ تعالى يُنَوِّرُهَا لَهُمْ
بِصَلاتِي عَلَيْهِمْ)). مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
قوله:
((تَقُمُّ)) هُوَ بفتح التاءِ وضم القاف: أي تَكْنُسُ. ((وَالقُمَامَةُ)): الكُنَاسَةُ،
 ((وَآذَنْتُمُونِي)) بِمد الهمزة: أيْ: أعْلَمْتُمُونِي.
في هذا الحديث :
أنّ القبور لا ينورها إلا الأعمال الصالحة، أو الشفاعة المقبولة.
و فيه :
زفضل تنظيف المساجد، و الترغيب في شهود جنائز أهل الخير،
 ومشروعية الصلاة على قبر الميت لمن لم يصل عليه.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 11:00




عن أبي هريرة قَالَ :
قَالَ رَسُول الله صلى الله عليه و سلم :
((رُبَّ أشْعَثَ أَغبرَ مَدْفُوعٍ بالأبْوابِ لَوْ أقْسَمَ عَلَى اللهِ لأَبَرَّهُ)).
رواه مسلم.

قوله: ((مدفوع بالأبواب)) : أي أبواب الملوك و الأمراء لحقارة قدره عندهم،
 و لو حلف يمينًا بحصول أمر طمعًا في كرم الله لأبره، إكرامًا له بإجابة
 سؤاله، و صيانته من الحنث في يمينه.
كما قال أنس بن النضر :
لا و الله لا تُكسر ثنية الربيع .
فقال النبي صلى الله عليه و سلم :
((يا أنس كتاب الله: القصاص)) .
فرضي القوم أجمعون .
فقال النبي صلى الله عليه و سلم : ((إنّ من عباد الله مَن لو أقسم
 على الله لأبره)).




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 11:01

عن أسامة عن النبي صلى الله عليه و سلم قَالَ:
((قُمْتُ عَلَى بَابِ الجَنَّةِ، فَإِذَا عَامَّةُ مَنْ دَخَلَهَا المَسَاكِينُ، وَأصْحَابُ الجَدِّ مَحْبُوسُونَ،
غَيْرَ أنَّ أصْحَابَ النَّارِ قَدْ أُمِرَ بِهِمْ إِلَى النَّارِ. وَقُمْتُ عَلَى بَابِ النَّارِ فَإِذَا عَامَّةُ مَنْ
دَخَلَهَا النِّسَاءُ)).
مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
((وَالْجَدُّ)): بفتح الجيم: الحَظُّ وَالغِنَى.
وَقوله: ((مَحْبُوسُونَ)) أيْ: لَمْ يُؤْذَنْ لَهُمْ بَعْدُ في دُخُولِ الجَنَّةِ.
في هذا الحديث:
فضل الفقراء الصابرين على الضَّرَّاء، و الشاكرين على السراء، و أنهم يدخلون
الجنة قبل الأغنياء.
و. فيه:
أنَّ الذين يؤدَّون حقوق المال، و يسلمون من فتنته هم الأقلُّون، و أنَّ الكفار
يدخلون النار و لا يُحبسون عنها.
و فيه:
أن عامة من يدخل النار النساء لإكثارهن اللَّعْن. و كفر العشير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 11:02




عن أَبي هريرة عن النبي صلى الله عليه و سلم قَالَ:
((لَمْ يَتَكَلَّمْ في المَهْدِ إلا ثَلاثَةٌ: عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ، وَصَاحِبُ جُرَيْجٍ، وَكَانَ جُرَيْجٌ رَجُلًا عَابِدًا، فَاتَّخَذَ صَوْمَعَةً فَكَانَ فِيهَا، فَأَتَتْهُ أُمُّهُ وَهُوَ يُصَلِّي، فَقَالَتْ: يَا جُرَيْجُ، فَقَالَ: يَا رَبِّ أُمِّي وَصَلاتِي فَأَقْبَلَ عَلَى صَلاتِهِ فَانْصَرَفَتْ. فَلَمَّا كَانَ مِنَ الغَدِ أتَتْهُ وَهُوَ يُصَلِّي، فَقَالَتْ: يَا جُرَيْجُ، فَقَالَ: أيْ رَبِّ أمِّي وَصَلاتِي، فَأقْبَلَ عَلَى صَلاتِهِ، فَلَمَّا كَانَ مِنْ الغَدِ أتَتْهُ وَهُوَ يُصَلِّي، فَقَالَتْ: يَا جُرَيْجُ، فَقَالَ: أيْ رَبِّ أمِّي وَصَلاتِي، فَأقْبَلَ عَلَى صَلاَتِهِ، فَقَالَتْ: اللَّهُمَّ لا تُمِتْهُ حَتَّى يَنْظُرَ إِلَى وُجُوهِ المُومِسَاتِ. فَتَذَاكَرَ بَنُو إسْرائِيل جُرَيْجًا وَعِبَادَتَهُ، وَكَانَتِ امْرَأةٌ بَغِيٌّ يُتَمَثَّلُ بحُسْنِهَا، فَقَالَتْ: إنْ شِئْتُمْ لأَفْتِنَنَّهُ، فَتَعَرَّضَتْ لَهُ، فَلَمْ يَلْتَفِتْ إِلَيْهَا، فَأتَتْ رَاعِيًا كَانَ يَأوِي إِلَى صَوْمَعَتِهِ، فَأَمْكَنَتْهُ مِنْ نَفْسِهَا فَوقَعَ عَلَيْهَا، فَحَمَلَتْ، فَلَمَّا وَلَدَتْ، قَالَتْ: هُوَ مِنْ جُريج، فَأتَوْهُ فَاسْتَنْزَلُوهُ وَهَدَمُوا صَوْمَعَتَهُ، وَجَعَلُوا يَضْرِبُونَهُ، فَقَالَ: مَا شَأنُكُمْ؟ قَالُوا: زَنَيْتَ بهذِهِ البَغِيِّ فَوَلَدَتْ مِنْكَ. قَالَ: أيْنَ الصَّبيُّ؟ فَجَاؤُوا بِهِ فَقَالَ: دَعُوني حَتَّى أصَلِّي، فَصَلَّى فَلَمَّا انْصَرفَ أتَى الصَّبيَّ فَطَعنَ في بَطْنِهِ، وَقالَ: يَا غُلامُ مَنْ أبُوكَ؟ قَالَ: فُلانٌ الرَّاعِي، فَأَقْبَلُوا عَلَى جُرَيْجٍ يُقَبِّلُونَهُ وَيَتَمَسَّحُونَ بِهِ، وَقَالُوا: نَبْنِي لَكَ صَوْمَعَتَكَ مِنْ ذَهَب.
قَالَ: لا، أعِيدُوهَا مِنْ طِينٍ كَمَا كَانَتْ، فَفَعلُوا.
وبَينَا صَبِيٌّ يَرْضَعُ منْ أُمِّهِ فَمَرَّ رَجُلٌ رَاكِبٌ عَلَى دَابَّةٍ فَارِهَةٍ وَشَارَةٍ حَسَنَةٍ، فَقَالَتْ أُمُّهُ: اللَّهُمَّ اجْعَل ابْنِي مِثْلَ هَذَا، فَتَرَكَ الثَّدْيَ وَأقْبَلَ إِلَيْهِ فَنَظَرَ إِلَيْهِ، فَقَالَ: اللَّهُمَّ لا تَجْعَلْنِي مِثْلَهُ، ثُمَّ أقْبَلَ عَلَى ثَدْيه فَجَعَلَ يَرتَضِعُ))، فَكَأنِّي أنْظُرُ إِلَى رَسُول الله وَهُوَ يَحْكِي ارْتضَاعَهُ بِأصْبَعِهِ السَّبَّابَةِ في فِيه، فَجَعَلَ يَمُصُّهَا، قَالَ: ((وَمَرُّوا بِجَارِيَةٍ وَهُم يَضْرِبُونَهَا، ويَقُولُونَ: زَنَيْتِ سَرَقْتِ، وَهِيَ تَقُولُ: حَسْبِيَ اللهُ ونِعْمَ الوَكِيلُ. فَقَالَتْ أمُّهُ: اللَّهُمَّ لا تَجْعَل ابْنِي مِثْلَهَا، فَتَركَ الرَّضَاعَ ونَظَرَ إِلَيْهَا، فَقَالَ: اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي مثْلَهَا، فَهُنَالِكَ تَرَاجَعَا الحَديثَ، فَقَالَتْ: مَرَّ رَجُلٌ حَسَنُ الهَيْئَةِ، فَقُلْتُ: اللَّهُمَّ اجْعَلْ ابْنِي مِثْلَهُ، فَقُلْتَ: اللَّهُمَّ لا تَجْعَلْنِي مِثْلَهُ، وَمَرُّوا بهذِهِ الأمَةِ وَهُمْ يَضْرِبُونَهَا وَيَقُولُونَ: زَنَيْتِ سَرَقْتِ، فقلتُ: اللَّهُمَّ لا تَجْعَلِ ابْنِي مِثْلَهَا، فَقُلْتَ: اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي مِثْلَهَا؟! قَالَ: إنَّ ذلك الرَّجُل كَانَ جَبَّارًا، فَقُلْتُ: اللَّهُمَّ لا تَجْعَلْنِي مِثْلَهُ، وَإنَّ هذِهِ يَقُولُونَ: لها زَنَيْتِ، وَلَمْ تَزْنِ وَسَرقْتِ، وَلَمْ تَسْرِقْ، فَقُلْتُ: اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي مِثْلَهَا)). مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
((المُومسَاتُ)) بِضَمِّ الميمِ الأُولَى، وَإسكان الواو وكسر الميم الثانية وبالسين المهملة؛ وهُنَّ الزَّواني.
وَالمُومِسَةُ: الزَّانِيَةُ.
و قوله: ((دَابَّةٌ فَارِهَةٌ)) بِالفَاءِ: أي حَاذِقَةٌ نَفيسةٌ .
((وَالشَّارَةُ)) بالشين المعجمة وتخفيف الرَّاءِ: وَهيَ الجَمَالُ الظَّاهِرُ في الهَيْئَةِ والمَلبَسِ.
و معنى ((تَراجَعَا الحَديث)) أي: حَدَّثت الصبي وحَدَّثها، والله أعلم.
كان جريج في أول أمره تاجرًا، و كان يزيد مرة، و ينقص أخرى.
فقال: ما في هذه التجارة خير، لأَلْتمَسَنَّ تجارة خيرًا من هذه، فبنى صومعة و ترهَّب فيها. رواه أحمد.
و في حديث مرفوع:
((لو كان جريج عالمًا لعلم أنَّ إجابته أمه أولى من صلاته)).
و في الحديث: إيثار إجابة الأم على صلاة التطوع.
و فيه: أنّ صاحب الصدق مع الله لا تضره الفتن.
و فيه: إثبات كرامات الأولياء.
و في الحديث أيضًا: أنّ نفوس أهل الدنيا تقف مع الخيال الظاهر، بخلاف أهل الحقيقة. كما قال تعالى: {فَخَرَجَ عَلَى قَوْمِهِ فِي زِينَتِهِ قَالَ الَّذِينَ يُرِيدُونَ الْحَيَاةَ الدُّنيَا يَا لَيْتَ لَنَا مِثْلَ مَا أُوتِيَ قَارُونُ إِنَّهُ لَذُو حَظٍّ عَظِيمٍ * وَقَالَ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَيْلَكُمْ ثَوَابُ اللَّهِ خَيْرٌ لِّمَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا وَلا يُلَقَّاهَا إِلا الصَّابِرُونَ} [القصص: 79، 80].




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 11:04

عن سعد بن أَبي وَقَّاص قَالَ:
كُنَّا مَعَ النَّبيِّ صلى الله عليه و سلم سِتَّةَ نَفَرٍ، فَقَالَ المُشْرِكُونَ للنَّبيِّ :
اطْرُدْ هؤلاء لا يَجْتَرِئُونَ عَلَيْنَا، وَكُنْتُ أنَا وَابْنُ مَسْعُودٍ. وَرَجُلٌ مِنْ هُذَيْلٍ وَبِلالٌ
وَرَجُلاَنِ لَسْتُ أُسَمِّيهِمَا، فَوَقَعَ في نفس رَسُول الله مَا شَاءَ اللهُ أنْ
يَقَعَ فَحَدَّثَ نَفسَهُ، فَأنْزَلَ اللهُ تعالى: {وَلا تَطْرُدِ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ} [الأنعام: 52].
رواه مسلم.
في بعض كتب التفسير أنهم لما عرضوا ذلك على النبي صلى الله عليه وسلم
فقالوا له:
اجعل لنا يومًا ولهم يومًا، فَهَمَّ النبيُّ بذلك فأنزل الله: {وَلا تَطْرُدِ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ} [الأنعام: 52]، فنهاه عن طردهم
ووصفهم بأحسن أوصافهم، وأمر بأن يصبر نفسه معهم فكان رسول الله
إذا رآهم يقول:
((مرحبًا بالذين عاتبني الله فيهم)). وإذا جالسهم لم يقم عنهم، حتى يكونوا
هم الذين يبدأون بالقيام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 11:05



عن أَبي هُبَيرَة عائِذ بن عمرو المزنِي وَهُوَ مِنْ أهْل بيعة
 الرضوان أنَّ أبا سُفْيَانَ أتَى عَلَى سَلْمَانَ وَصُهَيْبٍ
 وَبلاَلٍ في نَفَرٍ، فقالوا:
مَا أخَذَتْ سُيُوفُ اللهِ مِنْ عَدُوِّ الله مَأْخَذَهَا .
فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ :
أتَقُولُون هَذَا لِشَيْخِ قُرَيْشٍ وَسَيدِهِمْ؟
فَأتَى النَّبيَّ ، فَأخْبَرهُ، فَقَالَ:
((يَا أَبَا بَكْرٍ، لَعلَّكَ أَغْضَبتَهُمْ؟ لَئِنْ كُنْتَ أغْضَبْتَهُمْ لَقَدْ
 أغْضَبتَ رَبَّكَ))
فَأَتَاهُمْ فَقَالَ:
يَا إخْوَتَاهُ، أغْضَبْتُكُمْ؟
قالوا:
لا، يَغْفِرُ اللهُ لَكَ يَا أُخَيَّ.
رواه مسلم.
قولُهُ: ((مَأْخَذَهَا)) أيْ: لَمْ تَسْتَوفِ حقها مِنْهُ.
و قوله: ((يَا أُخَيَّ)): رُوِي بفتحِ الهمزةِ وكسرِ الخاءِ وتخفيف
 الياءِ، وَرُوِيَ بضم الهمزة وفتح الخاء وتشديد الياءِ.
كان إتيان أبي سفيان المدينة، و هو كافر في الهدنة بعد
 صلح الحديبية، و قول أبي بكر تألفًا لأبي سفيان.
و في هذا الحديث :
احترام الصالحين و اتقاء ما يؤذيهم أو يغضبهم.






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 11:06






عن أبي هريرة ، قَالَ:
قَالَ رَسُول الله صلى الله عليه و سلم:
((لَيْسَ المِسْكينُ الَّذِي تَرُدُّهُ التَّمْرَةُ وَالتَّمْرَتَانِ، وَلا اللُّقْمَةُ وَاللُّقْمَتَانِ إِنَّمَا
 المِسكِينُ الَّذِي يَتَعَفَّفُ)).
مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
و في رواية في الصحيحين:
((لَيْسَ المِسكِينُ الَّذِي يَطُوفُ عَلَى النَّاسِ تَرُدُّهُ اللُّقْمَةُ واللُّقْمَتانِ، وَالتَّمْرَةُ
 والتَّمْرَتَانِ، وَلَكِنَّ المِسْكِينَ الَّذِي لا يَجِدُ غنىً يُغْنِيه، وَلا يُفْطَنُ لهِ فَيُتَصَدَّقَ
 عَلَيهِ، وَلا يَقُومُ فَيَسْأَلُ النَّاسَ)).
أي: ليس المسكين الممدوح من المساكين، الأحق بالصدقة و الأحوج بها
 سوى المتعفف.
قال الخطابي:
إنما نفى صلى الله عليه و سلم المسكنة عن السائل الطواف، لأنه تأتيه
الكفاية، و قد تأتيه الزكاة فتزول خصاصته، و إنما تدوم الحاجة فيمن
لا يسأل و لا يعطى.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 7 يوليو 2018 - 11:06





عن أبي هريرة رضي عنه ، عن النبي صلى الله عليه و سلم قَالَ:
((السَّاعِي عَلَى الأَرْمَلَةِ وَالمِسْكِينِ، كَالمُجَاهِدِ في سَبيلِ اللهِ))
وَأحسَبُهُ قَالَ:
((وَكالقَائِمِ الَّذِي لاَ يَفْتُرُ، وَكَالصَّائِمِ الَّذِي لاَ يُفْطِرُ)).
مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
الأرملة: المرأة التي لا وزج لها.
و الأرامل: المساكين من رجال و نساء، و الساعي عليهما، و هو
المكتسب لهما بما يمونهما به.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 14 يوليو 2018 - 11:24

عن ابن عباس ما، قَالَ: قَامَ فِينَا رَسُول الله بِمَوعِظَةٍ، فَقَالَ: ((يَا أيُّهَا النَّاسُ، إنَّكُمْ مَحْشُورونَ إِلَى الله تَعَالَى حُفَاةً عُرَاةً غُرْلًا} كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُعِيدُهُ وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ} [الأنبياء: 104])).
ألا وَإنَّ أَوَّلَ الخَلائِقِ يُكْسى يَومَ القِيَامَةِ إبراهيمُ ، ألا وَإِنَّهُ سَيُجَاءُ بِرجالٍ مِنْ أُمَّتي فَيُؤخَذُ بِهِمْ ذَاتَ الشَّمالِ، فَأَقُولُ: يَا رَبِّ أصْحَابِي. فَيُقَالُ: إنَّكَ لا تَدْرِي مَا أحْدَثُوا بَعْدَكَ. فَأقُولُ كَما قَالَ العَبدُ الصَّالِحُ: {وَكُنْتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَا دُمْتُ فِيهِمْ} إِلَى قولِهِ: {العَزِيزُ الحَكِيمُ} [المائدة: 117- 118] فَيُقَالُ لِي: ((إنَّهُمْ لَمْ يَزَالُوا مُرْتَدِّينَ عَلَى أعْقَابِهِمْ مُنْذُ فَارَقْتَهُمْ)). مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
((غُرْلًا)): أي غَيرَ مَخْتُونِينَ.
قال الخطابي: فيه إشارة إلى قلَّة عدد من وقع لهم ذلك، وإنما وقع ذلك لبعض جفاة الأعراب، ولم يقع لأحد من الصحابة المشهورين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 14 يوليو 2018 - 11:24

عن أَبي سعيد عبد الله بن مُغَفَّلٍ قَالَ: نَهَى رَسُول الله عَنِ الخَذْفِ، وقالَ: ((إنَّهُ لا يَقْتُلُ الصَّيْدَ، وَلا يَنْكَأُ العَدُوَّ، وإنَّهُ يَفْقَأُ العَيْنَ، وَيَكْسِرُ السِّنَّ)). مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
وفي رواية: أنَّ قَريبًا لابْنِ مُغَفَّل خَذَفَ فَنَهَاهُ، وَقالَ: إنَّ رَسُول الله نَهَى عَن الخَذْفِ، وَقَالَ: ((إنَّهَا لا تَصِيدُ صَيدًا)) ثُمَّ عادَ، فَقَالَ: أُحَدِّثُكَ أنَّ رسولَ الله نَهَى عَنْهُ، ثُمَّ عُدْتَ تَخذفُ!؟ لا أُكَلِّمُكَ أَبَدًا.
الخذف: رمي الحصى بالسبابة والإبهام، أو بالسبابتين.
وفيه: هجران أهل البدع والفسوق، ومُنَابِذِي السنَّة مع العلم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العابد

avatar

اعلام خاصة :
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 47285
تاريخ التسجيل : 16/10/2011
الموقع الموقع : الاسكندرية
المزاج : مشغول

مُساهمةموضوع: رد: لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم   السبت 14 يوليو 2018 - 11:25

عَن عابس بن رَبيعة، قَالَ: رَأيْتُ عُمَرَ بن الخطاب يُقَبِّلُ الحَجَرَ- يَعْنِي: الأسْوَدَ- وَيَقُولُ: إني أَعْلَمُ أنَّكَ حَجَرٌ مَا تَنْفَعُ وَلا تَضُرُّ، وَلَولا أنِّي رَأيْتُ رسولَ الله يُقَبِّلُكَ مَا قَبَّلْتُكَ. مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.
في هذا الحديث: التسليم للشارع في أمور الدين وحسن الإتباع فيما لم يكشف عن معانيه، وهي قاعدة عظيمة في إتِّباع النبي فيما يفعله، ولو لم نعلم الحكمة فيه.
وفيه: دفع ما وقع لبعض الجهال من أن في الحَجَر خاصية ترجع إلى ذاته.
وفيه: بيان السُّنَنِ بالقول، والفعل، وأنَّ الإمام إذا خشِيَ على أحد من فعله فساد اعتقاد أن يبادر إلى بيان الأمر.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لنكتب حديث عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 69 من اصل 77انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 36 ... 68, 69, 70 ... 73 ... 77  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المصـــــــــــراوية :: المنتديات الدينية :: السيرة النبوية { حبيبي يارسول الله } صل الله عليه وسلم-
انتقل الى: